• ×
حسين أحمد الحريصي

الإداري المنتج

حسين أحمد الحريصي

 0  0  74
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تحدثت سابقا عن الإداري الفاشل واليوم ارغب الحديث عن الإداري المنتج . وهو الأهم من الإداري الناجح . فالاصل هو الإنتاج وتحقيق الأهداف . وحتى اوصل الفكرة بوضوح سوف اذكر بعض صفات هذا القائد الفذ . مع رغبتي ان تشاركني في الرأي :
اولا : الإداري المنتج لا يصنع العدوات ولا يحب المصادمات مهما كانت . فهو لا يملك الوقت لإهداره . ولا يضيعه فيما لا فائدة منه .
ثانيا : الإداري المنتج لا يبحث عن عيوب فريقه ولا يعرضهم للتشريح . ولا يتجسس عليهم . بل ينظر اليهم الى انهم طاقات وامكانات يجب تسخيرها والإستفادة منهم .
ثالثا : الإداري المنتج لا يجعل نفسه على رأس الهرم . ولا يعمل بقانون ( لا اريكم الا ما ارى ) ولا يتذاكى في تعاملاته وردوده . ولا يتخذ المواقف السلبية من اعضاء فريقه .
خامسا : الإداري المنتج يقيم فريقه على الإنتاجيه . وقريب من اكثرهم عملا وانتاجا . لا تربطه مصالح ولا منافع . فإن عمل بغير ذلك فسوف تكون النتائج كارثية .
سادسا : الإداري المنتج يراقب الله اولا واخرا . ويعمل باخلاص لوجهه الكريم . ويسعى لمرضاته على حساب مآربه وشهواته .
سابعا : الإداري المنتج يملك الشفافية والوضوح ولا يجيد التلون . لا يغدر ولا يفجر ولا يتكبر . لا يوجد لديه ما يخفيه .
ثامنا : الإداري المنتج مرتب منظم حريص على الوقت دقيق في مواعيده . معين ومشجع وداعم لكل المبادرات والأفكار والجهود .
تاسعا : الإداري المنتج يبني ذاته من ضمن الفريق . يعمل بالروح الجماعية . يستخدم نحن بدلا من انا . لا يرتقي على اكتاف الآخرين . ولا يسلبهم جهدهم وعرقهم وفكرهم .
تاسعا : الإداري المنتج متصف يتعامل بالعدل . لا يحب المحاباة والمداهنة . يحذر من الظلم في اقواله وافعاله .
عاشرا : الإداري المنتج لا يحب قيل وقال ولا كثرة السؤآل عن فلان وعلان . فهو يقيس فريقه على انتاجهم لا على ما يقوله الناس عنهم . فالكمال لله وحده .
الحادي عشر : الإداري المنتج يصنع القادة والمبدعين واصحاب الأفكار . ويمهد لهم الطريق ويدافع عنهم لا لذاتهم انما لمنجزاتهم .
الثاني عشر : الإداري المنتج يستشعر ان هذا اليوم هو آخر ايامه من الدنيا فتراه يستبشر ويستكثر من خدمة المجتمع ويسعى لتذليل كل الصعاب . فلا تجد في مكتبه بقايا عمل لأنه منتج .
ولك اخي القارئ اكمال ما تراه

التعليقات ( 0 )