• ×

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالله عكور - الدرب : 
أقامت قبيلة الرقاونة إحدى قبائل عتود مساء أمس حفلا لتكريم البطل الرقيب أول حسين مروعي حواف رقواني من المشاركين في الحد الجنوبي ، بحضور شيخ شمل قبائل عتود الشيخ أحمد إبراهيم شرفي وعدد من عرفاء وأعيان القبيلة .

حفلا تكريميا لابنهم من أفراد القوات البرية و الذي أصيب في الحد الجنوبي بقطاع الربوعة . حيث بدأ الحفل بكلمة شيخ شمل قبائل عتود الشيخ أحمد إبراهيم شرفي الذي أعرب عن فخره واعتزازه بجميع أبناء الوطن المرابطين في الحد الجنوبي. وأن ما قدمه البطل الرقيب أول حسين مروعي هو فخر لأبناء القبيلة جميعا ونحن على اتم الاستعداد للتواجد في المناطق الأمامية دفاعا عن بلدنا ووطنا .

من جانبه أعرب الرقيب أول حسين مروعي حواف رقواني وهو أحد منسوبي القوات البرية إنه هو وزملاؤه لبوا النداء بكل شجاعة واتجهوا إلى أرض المعركة كمجموعة واحدة للدفاع عن أرض الوطن، ومواجهة المعتدي بكل حزم.

‎وأضاف “ أتوجه بالشكر الجزيل لله سبحانه وتعالي ثم لحكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده وولي ولي عهده على ما وجدناه من عناية ورعاية ، كما أتقدم بالشكر بالجزيل لأفراد السرية الأولى الكتيبة الثالثة لمشاركتهم حفلنا حيث قدموا من الربوعة من ظهران الجنوب .

مؤكدا إنه يتطلع للشفاء عاجلا للعودة إلى ميدان الشرف والرجولة ومشاركة زملائه الدفاع عن الدين والوطن ، مثمنا وقوف الجميع معهم ، وعن إصابته قال إنها عبارة عن مقذون هاون تعرض لها في الربوعة في ساحة القتال والدفاع عن الوطن، وتم نقله إلي مستشفى ظهران الجنوب ، حيث تلقى العلاج هناك . وسائلا الله أن يتعافي ويكمل المسيرة مع زملائه في الميدان حتى يتحقق الأمل بإْذن الله إما بالنصر أو الشهادة .

ثم ألقيت العديد من القصائد من زملاء وأصدقاء المحتفى به نالت استحسان الجميع .
حضر الحفل عدد من الضباط والأفراد من سرية الرقيب أول حسين مروعي حواف المقدم عبدالهادي عبدالله دبيس القحطاني والنقيب جويرالله مانع الوعله اللذان أعربا عن سعادتهما بهذا التكريم العظيم للبطل حسين وهذا دافع يسعدنا ويحفزنا أن نشارك زميلنا البطل هذا الحفل الرائع والمميز فقد أصر العديد من الزملاء على الحضور ومشاركتكم أفراحكم في هذه الليلة الرائعة . و في نهاية الحفل تم تقديم الدروع التذكارية والهدايا للمحتفى به والتقطت الصور التذكارية .

image
image


مشاركة عبر
مشاركة عبر تويتر مشاركة عبر فيسبوك مشاركة عبر جوجل بلس
رابط مختصر
 0  0  54
التعليقات ( 0 )