• ×

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
العارضة - متابعات : 
التهمت لعبة "الحوت الأزرق" التي أثارت جدلا واسعا خلال الفترة الماضية، ضحية جديدة بمصر، حيث أقدم شاب على الانتحار بإلقاء نفسه في ترعة الإسماعيلية.

وأفادت وزارة الداخلية المصرية، أن مديرية أمن الشرقية تلقت إخطارًا يفيد بانتحار شاب (24 عاما) مقيم بقرية حوض الندى التابعة لمركز بلبيس بالشرقية ويعمل موظفا ومتزوج ولديه طفلة، لأسباب مجهولة.

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية الأولية ومن خلال شهادات أصدقائه أن الشاب كان يلعب لعبة الحوت الأزرق، التي تحض على الانتحار، بعد 50 يوما من سيطرة منفذ اللعبة على اللاعب.

وشهدت مصر ودول عدة مؤخرا حالات انتحار بسبب الحوت الأزرق، كانت إحداها لنجل النائب البرلماني السابق حمدي الفخراني.

مشاركة عبر
مشاركة عبر تويتر مشاركة عبر فيسبوك مشاركة عبر جوجل بلس
رابط مختصر
 0  0  37
التعليقات ( 0 )